منتدى قالمة للعلوم السياسية
بسم الله الرحمن الرحيم .. أخي الزائر الكريم ..أهلآ وسهلآ بك في منتداك ( منتدى قالمة للعلوم سياسية ) إحدى المنتديات المتواضعة في عالم المنتديات والتي تزهو بالعلم الشرعي والمعرفة والفكر والثقافة .. نتمنى لكم قضاء أسعد الأوقات وأطيبها .. نتشرف بتسجيلك فيه لتصبح أحد أعضاءه الأعزاء وننتظر إسهاماتكم ومشاركاتكم النافعة وحضوركم وتفاعلكم المثمر .. كما نتمنى أن تتسع صفحات منتدانا لحروف قلمكم ووميض عطائكم .. وفقكم الله لما يحبه ويرضاه , وجنبكم ما يبغضه ويأباه. مع فائق وأجل تقديري وإعتزازي وإحترامي سلفآ .. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته . المشرف العام


 
الرئيسيةالبوابةس .و .جالأعضاءبحـثالمجموعاتالتسجيلدخولصفحتنا عبر الفيسبوكمركز تحميل لكل الإمتدادات
منتدى قالمة للعلوم السياسية يرحب بكم
تنبيه:إن القائمين على المنتدى لا يتحملون أي مسؤولية عن ما ينشره الأعضاء،وعليه كل من يلاحظ مخالفات للقانون أو الآداب العامة أن يبلغ المشرف العام للمنتدى ، أو بتبليغ ضمن قسم اقتراحات وانشغالات
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» مذكرة بناء السلم في مالي - الفرص و التحديات -
من طرف salim 1979 السبت يونيو 09, 2018 12:31 am

» تفاءل يا أخ الأحزان، فإن النصر في الصبر
من طرف ahlm22 السبت مايو 26, 2018 5:09 pm

» امتحان الدورة العادية في مادة التسلح ونزع السلاح 2017
من طرف salim 1979 السبت مايو 26, 2018 4:58 pm

» التنافس الدولي على الموارد الطبيعية في افريقيا بعد الحرب العالمية الثانية
من طرف salim 1979 السبت مايو 26, 2018 4:57 pm

» امتحان الدورة العادية في مادة التسلح ونزع السلاح 2018
من طرف salim 1979 الجمعة مايو 25, 2018 7:03 pm

» الحرب وضد الحرب
من طرف salim 1979 السبت مايو 05, 2018 6:51 pm

» التحول والانتقال الديمقراطي: النسق المفاهيمى
من طرف salim 1979 السبت مايو 05, 2018 6:46 pm

» تحميل الثقافة العالمية العدد 177
من طرف salim 1979 الخميس أبريل 12, 2018 3:53 pm

» أعداد مجلة المعرفة السورية
من طرف salim 1979 الإثنين أبريل 02, 2018 9:23 pm

أنت زائر للمنتدى رقم

.: 12465387 :.

يمنع النسخ

شاطر | 
 

 الديناميكا والميكانيكا السياسية وإدارة لأزمات الدولية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ndwa
وسام التميز
وسام التميز


الدولة : الجزائر
عدد المساهمات : 204
نقاط : 484
تاريخ التسجيل : 15/04/2013

مُساهمةموضوع: الديناميكا والميكانيكا السياسية وإدارة لأزمات الدولية   السبت أبريل 02, 2016 9:50 pm

[rtl]الديناميكا  والميكانيكا السياسية وإدارة لأزمات الدولية : دراسة أولية تأصيلية[/rtl]
[rtl]Political Dynamics and Mechanics and Crisis Management: A Pilot and Pioneering  Study[/rtl]
 
 
[rtl]By: Dr Kamal M. M. Al-Astal[/rtl]
[rtl]Dept of Political Science [/rtl]
[rtl]Faculty of Economics and Administrative Science[/rtl]
[rtl]Al-Azhar University of Gaza[/rtl]
[rtl]www.k-astal.com[/rtl]
 
 
 
 
[rtl]بقلم[/rtl]
[rtl]د.كمال محمد محمد الأسطل[/rtl]
[rtl]أستاذ العلوم السياسية-قسم العلوم السياسية[/rtl]
[rtl]كلية الاقتصاد والعلوم الإدارية[/rtl]
[rtl]جامعة الأزهر بغزة[/rtl]


[rtl]مقدمة حول تعريف علم الديناميكا  والميكانيكا السياسية An Introduction about Definition of Politcal Dynamics and Mechanics[/rtl]
 
[rtl]الأصل في علم الميكانيكا  دراسة حركة الأجسام والقوى المسببة لهذه الحركة.  حيث يختص علم الميكانيكا بدراسة حركة الأجسام من حيث وجودها أو انعدامها وانتظامها وعدم انتظامها ومسارها ومسبباتها... كما أن -دراسة حركة الأجسام تتيح لنا معرفة تاريخ حركة أي جسم أو التنبؤ بحركة الجسم مسبقا.[/rtl]
[rtl]
ويعتبر علم الميكانيكا   Mechanicsمن العلوم الواسعة التي تهتم بحركة الأجسام ومسبباتها، ويتفرع من هذا العلم فروع أخرى مثل الكينماتيكا Kinematics و الديناميكا Dynamics. وعلم الكينماتيكا يهتم بوصف حركة الأجسام دون النظر إلى مسبباتها، أما علم الديناميكا Dynamics فهو يدرس حركة الأجسام ومسبباتها مثل القوة والكتلة.حيث يتم دراسة حركة الأجسام وعلاقتها بكل من الإحداثيات المكانية والزمنية. [/rtl]
 
[rtl]إن علم الكينماتيكا  يركز على  وصف الحركة من إزاحة وسرعة وعجلة دون النظر إلى مسبباتها وهذا العلم يسمى علم الكينماتيكا  Kinematics، حيث يتم دراسة مسبب الحركة وهو كمية فيزيائية هامة تدعى القوة Force والتي وضع العالم نيوتن ثلاث قوانين أساسية تعتمد على الملاحظات التجريبية التي أجراها منذ أكثر من ثلاث قرون. والعلم الذي يدرس العلاقة بين حركة الجسم والقوة المؤثرة عليه هو من علوم الميكانيكا الكلاسيكية Classical mechanics والتي تعرف باسم ديناميكا Dynamics، وكلمة كلاسيك هنا تدل على أننا نتعامل فقط مع سرعات اقل بكثير من سرعة الضوء وأجسام أكبر بكثير من الذرة.[/rtl]
[rtl]
نتعامل في حياتنا اليومية مع العديد من أنواع القوى المختلفة التي قد تؤثر على الأجسام المتحركة فتغير من سرعتها مثل شخص يدفع عربة أو يسحبها أو أن تؤثر القوة على الأجسام الساكنة لتبقيها ساكنة مثل الكتاب على الطاولة أو الصور المعلقة على الحائط. ويكون تأثير القوة مباشر Contact force مثل سحب زنبرك أو دفع صندوق ويمكن أن يكون تأثير القوة عن بعد Action-at-a-distance  مثل تنافر أو تجاذب قطبي مغناطيس.[/rtl]
[rtl]يعرف الجسم الساكن بأنه في حالة اتزان equilibrium عندما تكون محصلة القوى المؤثرة عليه تساوي صفراً.[/rtl]
[rtl]ويوجد العديد من أنواع القوة الموجودة في الطبيعة وهي أما أن تكون ميكانيكية أو جاذبية أو كهربية أو مغناطيسية أو نووية. [/rtl]
[rtl]
ومن هنا يتبين أن علماء  الاقتصاد قد اقتبسوا مفاهيم علم الميكانيكا والديناميكا لدراسة حركة السوق والقوى المحركة لآليات حركة السوق والطلب والعرض الأسعار وحالات التوازن وEquilibrium وغيرها من المفاهيم.[/rtl]
[rtl]وبالمثل فإن مفاهيم علم الميكانيكا والديناميكا  والفيزياء يمكن أن توظف في علم السياسة الذي هو علم حركة  وليس سكون..وإن وجدت حالة من التوازن بفعل تفاعلات بين قوى مختلفة في فترة أو مرحلة تاريخية معينة فإن حالة السكون والتوازن سرعان ما تتبدل وتتغير بحكم ظهور قوى واختفاء قوى وضعف من كان قويا وازدياد قوة من كان ضعيفا.المجتمع السياسي على جميع المستويات المحلية والإقليمية والدولية هو في وضع ميكانيكي ديناميكي متغير. حيث أننا نعلم جميعا أن الثابت في السياسة هو المتغير. علم السياسة هو علم الحركة سواء تناول ظاهرة العلاقات الدولية أو ظاهرة النظم السياسية أو الرأي العام أو الفكر السياسي أو ظاهرة القيادة أو ظاهرة الأحزاب السياسية أو حتى العلاقات الدبلوماسية والقنصلية أو السياسة الخارجية..علم ميكانيكي  ديناميكي  متطور.[/rtl]
 
[rtl] ويرى الدكتور محمد طه بدوي أن والأصل في علم الميكانيكا أنه يعني – في عالم الطبيعة- بعلاقة القوة وبالحركة ومن ثم "بديناميكية" ذلك العالم من ناحية وبعلاقات القوى بالسكون من ناحية أخرى، وباعتبار أن السكون في الأجسام ليس أكثر من حالة الاتزان التي عليها جسم معين بعامل قوة أو مجموعة من قوى خارجية تحول دون تحركه بعامل قوى أخرى. وكل ذلك انطلاقا  من أن مفهوم الأساس المشترك بين علمي الديناميكا والإستاتيكا هو مفهوم القوة الذي تتمثل به فعل جسم في جسم  آخر.[/rtl]
[rtl]وإذا كان هو الأصل في علم الميكانيكا بفرعيه الديناميكا والإستاتيكا، أفلا يوحي لنا هذا بضرورة محاولة النظر في علام السياسة من ثنايا الملاحظة والمقارنة-بقصد الكشف عما عسى أن يكون قائما  عليه من حركية (ديناميكية) ومن قوى قابعة وراءها بعلاقات شبيهة بعلاقات الديناميكا والإستاتيكا في عالم الفيزياء Physics. ذلك ما حاوله علماء الاقتصاد الكلاسيكي منذ أواخر القرن الثامن عشر حين راحوا يتصورون عالم الاقتصاد من ثنايا المفاهيم البيولوجية والفيزيائية كمفهوم "الميكانيكية" ومفهوم "الاتزان" ومفهوم "التوازن" ،  وما حاوله علماء الاجتماع ثم علماء السياسة التجريبيون من بعد ذلك.[/rtl]
 
 
[rtl]الميكانيكا والديناميكا السياسية والطابع الحركي الديناميكي للظاهرة السياسية[/rtl]
[rtl]Political Mechanics and Dynamics and the dynamic Character of the Political Phenomenon[/rtl]
 
[rtl]دراسة الميكانيكا والديناميكا السياسية يحول الظاهرة السياسة إلى ظاهرة متحركة. وهذا يعني  في نظر حامد ربيع  ما يلي:[/rtl]
[rtl]أولا: من النواحي المنهاجية فتحت المجال أمام  عملية التحليل العلمية التجريبية القائمة على الملاحظة المباشرة بل وفي بعض الأحيان المفتعلة والمتحكم في تطورها وفي نتائجها وهكذا أدخلت الأسلوب المعملي في تحليل ظاهرة التطور السياسي.[/rtl]
[rtl]ثانيا: تبرز مدى أهمية القوي المستترة والمختلطة بغيرها والتي يعبر عنها الرأي العام كقوة حقيقية متحكمة في تطور الظاهرة السياسية بعبارة أخرى خلقت ميدانا جديدا في علم السياسة يعبر عنه اليوم بكلمة: political dynamics كمرادف لكلمة الحياة السياسية بما في ذلك نظرية الرأي العام والحياة الحزبية أن وجدت.[/rtl]
[rtl]ثالثا: تقود إلى دراسة الشخصية السياسية، وفتحت لنا بهذا الخصوص آفاقا جديدا سواء على مستوي القيادة السياسية political leadership  أو على مستوي تحليل الطابع القومي: national character [/rtl]
[rtl]رابعا: تحليل التطور القراري أو بعبارة أخرى علاقة القوي التي تسبق مواجهة الموقف السياسي بإدخال واقعة جديدة في تطور الحياة السياسية تعني وضع حد لذلك الموقف وبدء موقف جديد. [/rtl]
[rtl]خامسا: دراسة التنبؤات السياسية على مستوي الفرد أو الجماعة  أي توقع الفعل من حيث مواصفاته ونتائجه المرتبط بالقرار السياسي الذي لم يتخذ بعد أو بالموقف السياسي الذي لم تتحدد أبعاده بعد. [/rtl]
 
[rtl]علم السياسة هو علم القوة الديناميكية The Political Science and  Dynamic Power   يرى علماء السياسة المعاصرين أن مفهوم الأساس لعلم السياسة هو القوة Power  حيث تشكل القوة وعلاقاتها صلب علم السياسة. [/rtl]
[rtl]الميكانيكا والديناميكا السياسية والضغط السياسي Pressure[/rtl]
[rtl]إن الظواهر السياسية لا تتميز عند "بتلي" بمجرد كونها نشاطات تستدعيها مصالح، وغنما فوق ذلك-ومن بدايتها إلى نهايتها- ظواهر قوة. غير أن "بنتلي" إمعانا في ربط المصلحة من ناحية وتفاديا لاستخدام لفظة القوة التي توحي بعل الأجسام في الأجسام بعالم الطبيعة من ناحية أخرى، قد رجح استخدام لفظة "الضغط" Pressure  بالنسبة لعالم السياسة كبديل للفظة القوة في عالم الطبيعة، الأمر الذي ربط مادة علم السياسة عنده بضغوط الجماعات على الجماعات ومقاومة الجماعات لضغوط الجماعات، أو دفع الجماعات لبعضهم البعض، وما الحالة التي عليها المجتمع عند "بنتلي" إلا ذلك الاتزان الذي يتحقق لتلك الضغوط فيما بينها.[/rtl]
[rtl]إنها فكرة التوازن والاتزان بعامل قانون الفعل ورد الفعل في عالم الفيزياء Physics التي ألهمت "بنتلي" فكرته عن تحقق الاتزان السياسي بعامل تحقق التوازن بين قوى الجماعات المتباينة المصالح، بعامل التدافع[/rtl]
 
 
[rtl]مفهوم النسق  أو النظام السياسي Political system  وعلاقته بالميكانيكا والديناميكا[/rtl]
[rtl]The Concept of  Political System and its relationship with Political Dynamics and mechanics[/rtl]
[rtl]يتعين الإشارة إلى مضمون عبارة Political System  الغربية وعبارة النسق السياسي أو النظام السياسي  في اللغة العربية حيث من الواضح أن في كل من العبارتين إيحاء بفكرة الانتظام الآلي (الميكانيكي) ، ومن ثم السير الميكانيكي. Mechanic. ذلك بأننا نعني بالنسق أو بالنظام في سياق الحديث عن ميكانيكا السياسة تصورا للحالة التي تسير عليها المؤسسات السياسية لا على مقتضيات القواعد الدستورية فقط وإنما متأثرة  في ذلك بالقوى الاجتماعية social forces  الفعلية لمجتمعها الكلي ومؤثرة فيها في نفس الوقت ، وعلى وضع يقترب بالنظام السياسي كله إلى فكرة الجهاز الميكانيكي، وعلى أساس  أن قوى الواقع الاجتماعي هي من المؤسسات السياسية بمثابة  المحرك وأن هذه المؤسسات المتحركة  إذ تسير متأثرة بعوامل الواقع  الاجتماعي تعود بما يتوفر لها من قوة هي قوة السلطة العليا في الجماعة لتؤثر في ذلك الواقع فتحركه بشكل  ديناميكي، وهكذا يتحرك ميكانيكيا وديناميكا.[/rtl]
[rtl]مدلولات مصطلح النظام السياسي في صورته الديناميكية والميكانيكية[/rtl]
[rtl]The Concept of Political system in Its dynamic and Mechanic motion[/rtl]
[rtl]لو نظرنا إلى النموذج الحركي الديناميكي الذي قدمه "ديفيد إيستون" David
Easton والذي يتكون من عناصر متفاعلة بصورة ديناميكية وأحيانا ميكانيكية لوضحت صورة الميكانيكا والديناميكا السياسية . حيث يتكون  عناصر أربعة هي: 1- المدخلات Inputs  2- عملية التحويل Conversion process 3- المخرجات Outputs 4- التغذية الراجعة Feedback  . أن النظام السياسي من وجهة نظر "إيستون" يشبه المصنع الذي يقوم بتحويل المواد الخام Raw Materials أي المدخلات (في شكل مطالب ودعم وتأييد او احتجاج)  من خلال عملية التحويل Conversion Process إلى بضائع أو سلع  Goodsومخرجات  ( في شكل قرارات وسياسات)  تتفاعل مرة أخرى في شكل تغذية استرجاعية أو راجعة. إنها عجلة إنتاج آلي للنظام السياسي تمتاز بالديناميكية والميكانيكية.[/rtl]
 
 
[rtl]مدلول الميكانيكا والديناميكا السياسية وعلاقته بالعملية السياسية[/rtl]
[rtl]    The Concept of Political Dynamics and Mechanics and Political Process[/rtl]
[rtl]تظهر الميكانيكا والديناميكا السياسية في العملية السياسية Political Process   حيث يتضح من اصطلاح "العملية السياسية " إنها عملية ديناميكية..فحديث الساسة المتكرر عن دعم ما يسمى بعملية السلام في ما يسمى بمنطقة الشرق الأوسط لا يعبر في حقيقة الأمر إلا عن التركيز على العملية Process   في صورتها الميكانيكية الديناميكية وليس على "السلام" Peace  ، بعبارة أخرى التركيز على العملية في حد ذاته يتضمن مشاريع السلام ومقترحات تسوية المنازعات ومشاريع تسوية قضية فلسطين او غيرها من القضايا.[/rtl]
 
[rtl]نظرية توازن القوى في العلاقات الدولية تعبير عن الميكانيكا والديناميكا السياسيةBalance of Powers Theory and Political Mechanics and Dynamics[/rtl]
[rtl] تعبر نظرية توازن القوى عن مفاهيم ديناميكية متحركة ومتغيرة وإن كان البعض قد يرى أنها تمر بحالات من الميكانيكية والسكون الغير مستقر. مفاهيم العلاقات الدولية في كثير منها يعبر عن مفاهيم الميكانيكا والديناميكا. ومن أمثلة هذه المفاهيم: النظام الدولي ، مراحل تطور النظام الدولي، التفاعلات الدولية/ علاقات القوى وتفاعلاتها، حامل ميزان القوة، توازن الرعب، حق تقرير المصير الداخلي والخارجي، الطبقية الدولية وفئات الدول ومراتبها من حيث مستوى قوتها ونفوذها الدولي..الخ.[/rtl]
 
[rtl]مفهوم الميكانيكا  والديناميكا السياسية والديالكتيك The Concepts of Politcal Mechanics and Dynamics and Dialectic[/rtl]
[rtl]تعبر نظرية المراحل المختلفة لتطور المجتمعات في النظرية الماركسية عن مفهوم الميكانيكا والديناميكا السياسية في قالب ديالكتيكي متحرك نحو الأمام من مجتمع المشاعية البدائية الأولى، المجتمع الإقطاعي ، إلى المجتمع البرجوازي والرأسمالي، إلى المجتمع الاشتراكي، وانتهاءا بالمجتمع الشيوعي.. النظرية الماركسية سواء نجحت ام فشلت في الواقع العملي فإنها تدلل على أن التطبيق والتحليل الديالكتيكي ما هو إلا تعبير واضح عن صورة المجتمعات في تطورها عبر صراع الطبقات على مر العصور.[/rtl]
 
 
[rtl]الصراع من أجل القوة والميكانيكا والديناميكا والفيزياء السياسية Struggle for Power and Political Mechanic, Dynamics and Physics[/rtl]
[rtl]يرتبط النشاط السياسي غالبا بمعيار الصراع من أجل القوة Struggle for Power او بعابرة أخرى أن عالم السياسة هو عالم الصراع من اجل القوة. وفي هذا يقوم "هانز مورجنثاو H. Morgenthau – وهو من أئمة علماء السياسة التجريبيين المعاصرين الأمريكيين- ان واقع عالم السياسة الدولي شأنه في هذا شان أي واقع سياسي آخر هو صراع من أجل القوة. ومهما تكن رؤية ذلك العالم فإن القوة هي هدفه المباشر دائما.[/rtl]
[rtl]هيمنة الديناميكا السياسية على كتابات علماء السياسة الغربيين[/rtl]
[rtl]The Hegemony of Political dynamics on the Writing of Western Scholars [/rtl]
[rtl]لقد لاحظ محمد بوعيشة أن معظم دراسات  وكتابات الباحثين في علم السياسة الغربيين تعبر بشكل او بآخر –حسب رأينا- عن الديناميكا السياسية. ويتأكد لنا ذلك من خلال هذه العناوين التالية.[/rtl]
[rtl]1)    النظم الدولية والقانون الدولي       عند ستانيلي هوفمان Stanly Hofman،[/rtl]
[rtl]2)    النظم الدولية المتعددة والكمية  Quantitative عند ديفيد سنجر David Singer؛[/rtl]
[rtl]3)    الدراسات الدولية عند كوينسي رايت  Quincy Wright   ؛[/rtl]
[rtl]4)    دراسات النظام الدولي عند مورتون كابلان Morton Kaplan؛[/rtl]
[rtl]5)    دراسات الواقعية السياسية عند كينيث تومبسون Kenneth W. Thompson؛[/rtl]
[rtl]6)    دراسات صناعة القرار السياسي عند ريشارد سنايدر  Richard Snyder؛[/rtl]
[rtl]7)    دراسات السياسة الدولية في العصر النووي عند جون هيرز John Hirs؛[/rtl]
[rtl]Cool    دراسات التكامل الوظيفي  للكاتب إيرنست هاس Ernest B. Haas؛[/rtl]
[rtl]9)    الفعل ورد الفعل في السياسة الدولية عند  ريتشارد روزيكرانس Richard N. Rosecrance؛[/rtl]
[rtl]10)                       دراسات الاتصال الاجتماعي عند كارل دويتش ؛Karl W. Dewtsh؛[/rtl]
[rtl]11)                       مستقبل النظام الدولي والسياسة الخارجية عند موريس إيست Maurice A. East؛[/rtl]
[rtl]12)                       دراسات استراتيجية الصراع عن توماس شيلنج Thomas C. Schelling؛[/rtl]
[rtl]13)                       دراسات نظرية التوازن عند جورج ليسكا Georges F. Liska؛[/rtl]
[rtl]14)                       دراسات النظام السياسي (ومنهج تحليل النظم) عند ديفيد إيستون David Easton؛[/rtl]
[rtl]15)                        دراسات القوة والمصلحة عند هانس مورجنتاو Hans Morgenthau؛[/rtl]
[rtl]16)                       دراسات التحليل الاجتماعي والتاريخي والجدلي الديالكتيكي عند ريمون آرون Raymond Aron ومن قبله كارل ماركس Carl marx وغيرهما>؛[/rtl]
[rtl]17)                        الدارسات الخاصة بالنظرية الواقعية  والمصلحة   والغاية تبرر الوسيلة عند ميكافيللي   Machiavel وجورج شوارزنبرج  Georg Schwarzenberg.الخ؛[/rtl]
[rtl]18)                       دراسات علم النفس التحليلي عند سيجموند فرويد  Segmund Freud .[/rtl]
 
[rtl]أن الديناميكية السياسية تظهر بوضوح في الطبيعية الحركية للدراسات السياسية واليت تعبر عن الحقيقة الدائمة وهي "أن الثابت في السياسة هو المتغير". إن المقولة الشهيرة التي تنسب إلى "ونستون تشرشل"  تعبر تعبيرا واضحا عن تقلب سياسة الدول تبعا لمصالحها فلي دينامكية سياسة واضحة. حيث يقول تشرشل "ليس لبريطانيا أعداء دائمون ولا أصدقاء دائمون لكن لها مصالح دائمة؛ فعدو اليوم هو صديق الغد المحتمل وصديق اليوم هو عدو الغد المحتمل". إن ديناميكة العلاقات الدولية وتغير وتطور مراحل النظام الدولي تعبر عن الديناميكية السياسية وتغير النظام الدولي تبعا للتغير في موازين القوى في الساحة الدولية. كما ان مراحل تطور الأزمات الدولية تعبر بشكل كبير عن الديناميكية السياسية.                                                                                                                                                                                                                          [/rtl]
 
 
 
[rtl]الديناميكا السياسية ومفهوم القوة السياسية والنفوذ السياسي Political Dynamic and Political Power and Political Influence[/rtl]
[rtl]يرتبط بالديناميكا السياسية مفهوم القوة السياسية والنفوذ السياسي. ويعد مفهوم القوة السياسية من المفاهيم الحديثة نسبيا في العلوم الاجتماعية ، ولاشك أن موضوع القوة يمس جوانب متعددة مفهوم الدولة والصراع والمشاركة واتخاذ القرارات السياسية وعمليات التصويت في الانتخابات  وكذلك موضوع التدرج الاجتماعي، لكن وحتى الآن فليس هناك نظرية عامة عن كيفية ممارسة القوة داخل المجتمع على جميع المستويات.[/rtl]
[rtl] ويعبر النفوذ عن قدرة فرد او جماعة او دولة او منظمة دولية او أي شخص دولي على فرض أرائها وأفكارها على الاخرين من خلال التفاعل واستخدام مختلف الأساليب مثل الاقناع والإكراه او الإغراء.[/rtl]
 
 
[rtl]الديناميكا السياسية  وتعريف الأزمة الدولية وعملية إدارة الأزمة الدولية
Political dynamics and International Crisis Management
[/rtl]
[rtl]الأزمة  الدولية  حسب تعريف "كورال بيل" Coral Bell  هي  عبارة عن "المجال الزمني الذي تظهر فيه نزاعات ترتفع إلى الحد الذي تهدد فيه بتغيير طبيعة العلاقات القائمة". اما "أوران يونج" Oran Young   فيرى بأن الأزمة الدولية عبارة عن "مجموعة أحداث تكشف عن نفسها بسرعة محدثة بذلك إخلالاً في توازن القوى القائمة في ظل النظام الدولي، أو أيا من نظمه الفرعية، بصورة أساسية وبدرجة تفوق في الدرجات الاعتيادية مع زيادة احتمال تصعيد الموقف إلى درجة العنف داخله".[/rtl]
[rtl] وتعرف الأزمة الدولية وفقا لما يراه شارلز ماكيلاند Chares Makeland  ، وهو من رواد مدرسة تحليل النظم/النسق على أساس مظاهرها وتفاعلاتها الخارجية بأنها فترة انتقالية مابين الحرب والسلم واحتمال تصعيد جميع الأزمات الدولية لتصل إلى مرحلة الحرب، إلا أن معظمها يتضاءل بدون اللجوء إلى استخدام القوة من قبل الدول المتورطة في الأزمة...لكنه يرى بان الأزمة الدولية رغم خطورتها لا تؤدي بصورة دائمة إلى الحرب. وتارة تكون الأزمة بمثابة الوقائع الإجرائية التي تتعرى فيها والصلات القائمة بين سمة وأخرى او حالة التبدل في الحالات التي تلازم الأزمة والقرارات المتخدة وعملية صنعها والتعقيدات التي تكتنفها، فهي تقترن بحدث أو واقعة تدفع بالموقف إلى نقطة انعطاف قد تؤول به إلى أحد أمرين سلبا أو إيجابا، ويتمثل في هذين الأمرين، في السياسة الداخلية والسياسة الدولية، واستقرار وعدم استقرار، وعنف وعدم عنف، وحل ونزاع.[/rtl]
 
 
[rtl]الديناميكية السياسية لسمات وخصائص الأزمة الدولية political dynamics and Characteristics of International Crisis[/rtl]
[rtl] يورد طارق المغربي ومنى المطردي عدة سمات للأزمة الدولية والتي يغلب عليها طابع النسبية وكذلك العمومية. وهذه السمات يمكن إجمالها فيما يلي:[/rtl]
[rtl]1-   إدراك مظاهر انعطافات جديدة في سلوك الدول.[/rtl]
[rtl]2-   اتخاذ قرارات وإجراءات واضحة تقتضيهاإدارة الأزمة.[/rtl]
[rtl]3-   الكثير من التهديدات والتحذيرات والوعود تبدو ظاهرة.[/rtl]
[rtl]4-   تداخل وتسارع الأحداث.[/rtl]
 
[rtl]والخلاصة: وأخيرا نرى أن جميع فروع علم السياسة والظواهر السياسية يمكن دراستها من منظور ديناميكي أو ميكانيكي متغير يوضح علاقات القوي عبر تقله في مختلف المراحل والعصور. الرأي العام مثلا متقلب متغير ، العلاقات الدولية متطورة متغيرة، النظرية السياسية والفكر السياسي فرع دينامكي متطور وكذلك النظم السياسية لا تستقر على حال وتمتاز بالطابع الديناميكي المتغير والمتطور وكذلك تتميز بالطابع الفيزيائي من جانب آخر.[/rtl]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الديناميكا والميكانيكا السياسية وإدارة لأزمات الدولية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى قالمة للعلوم السياسية :: ******** لسا نـــــــــــــــــــــــس ******** :: السنة الثالثة علوم سياسية ( محاضرات ، بحوث ، مساهمات ) :: عـــلاقــــــــات دولــــيــــــة ( محاضرات ، بحوث ، مساهمات )-
انتقل الى:  
1